حالات إنتهاء عقد العمل حسب نظام العمل السعودي 2022 | العالميه للمحاماه
10 ب ميدان ابن سندر - القاهره -مصر 01061680444 info@alalameh.net

معلومات قانونية

هنا تجد أحدث أخبار وفعاليات العالميه للمحاماه

حالات إنتهاء عقد العمل حسب نظام العمل السعودي 2022

حالات إنتهاء إتفاق مكتوب المجهود وفق نمط الشغل السعودي

نسق المجهود السعودي

صاحب رابطة بإجابة على: البيانات الشرعية الشاملة عن تم عقده الشغل وفق منظومة المجهود السعودي

إنقضاء إتفاق مكتوب المجهود – محاماة نت

المادة الرابعة والسبعون :

ينتهي إتفاق مكتوب المجهود في أي من الظروف اللاحقة :

1- إذا اتفق الطرفان على إنهائه ، شريطة أن تكون قبول العامل نصية.

2- إذا اختتمت الفترة المحددة في الاتفاق المكتوب – ما لم يكن الاتفاق المكتوب قد تجدد صراحة على حسب أحكام ذلك الإطار – فيستمر إلى أجله .

3- تشييدً على إرادة واحد من الطرفين في العقود غير المحددة الفترة .

4- الوصول إلى العامل سن الاعتزال وهو ستون سنة للعمال ، وخمس وخمسون سنة للعاملات ما لم يتفق الطرفان على الاستمرار في الجهد في أعقاب تلك العمر، ويجوز تقليل سن الاعتزال ، في حالات الاعتزال الباكر الذي ينص فوق منه في قائمة تحضير المجهود. ولو أنه تم عقده الجهد معين المرحلة، وقد كانت مدته تنبسط إلى ما عقب إتيان سن الاعتزال ففي تلك الموقف ينتهي الاتفاق المكتوب بانتهاء مدته .

5- الشدة القاهرة عاصمة مصر .
ويحدث المجهود بحكم العبارة الرابعة من تلك المادة حتى الآن سنتين من تاريخ الجهد بذلك النسق.

المادة الخامسة والسبعون :

لو أنه الاتفاق المكتوب غير معين الفترة جاز لأي من طرفيه إنهاؤه تشييدً على حجة مشروع يلزم تصريحه بمقتضى تصريح يوجه إلى الناحية الأخرى كتابة قبل الإتمام بمدة ليست أقل من 30 يوماً لو كان أجر العامل يدفع كل شهرً ، ولا يقل عن خمسة عشر يوماً فيما يتعلق إلى غيره.

المادة السادسة والسبعون :

إن لم يراع الطرف الذي أتم الاتفاق المكتوب الفترة المشار إليها في المادة الخامسة والسبعين من ذلك الإطار فإنه ينبغي بأن يدفع للطرف الآخر تعويضاً معادلاً لأجر العامل عن فترة التصريح ، أو الباق منها ، ويتخذ الأجر الأخير للعامل في الأساسً لتقدير وبدل الإتلاف ، ولذا فيما يتعلق إلى العمال الذين يتقاضون أجورهم بالمعيار الزمني .
أما فيما يتعلق إلى العمال الذين يتقاضون أجورهم بمعيار أحدث فيراعى في التقييم ما ورد في المادة السادسة والتسعين من ذاك النسق .

المادة السابعة والسبعون :

إذا أنهي الاتفاق المكتوب لسبب ضد القانون كان للطرف الذي أصابه ضرر من ذاك الإتمام الحق في عوض تقدره منظمة تسوية الخلافات العمالية ، يراعى فيه ما لحقه من تلفيات مالية وأدبية موقف وإمكانية وأوضاع الإتمام .

المادة الثامنة والسبعون :

يجوز للعامل الذي يفصل من عمله بغير تبرير مشروع أن يطلب إرجاعه إلى الشغل وينظر في تلك الطلبات بحسب أحكام ذلك الإطار وفهرس المرافعات في مواجهة هيئات تسوية الخلافات العمالية .

المادة التاسعة والسبعون :

لا يزول إتفاق مكتوب المجهود بوفاة ذو المجهود ، ما لم تكن شخصيته قد روعيت في توقيع الاتفاق المكتوب غير أنه ينتهي بوفاة العامل أو بعجزه عن تأدية عمله ، وهذا بمقتضى شهادة طبية معتمدة من الجهات الصحية المخولة أو من الدكتور المخول الذي يعينه ذو المجهود .

المادة الثمانون :

لا يمكن لصاحب المجهود فسخ الاتفاق المكتوب دون ثواب أو بيان العامل أو تعويضه سوى في الحالات اللاحقة ، وبشرط أن يجيز له الإمكانية لأجل أن يبدي عوامل معارضته للفسخ :

1- إذا حدث من العامل اعتداء على ذو الشغل أو المدير المسوؤل أو واحد من رؤسائه طوال الجهد أو على إثره.

2- إن لم يؤد العامل التزاماته الجوهرية المترتبة على تم عقده المجهود أو لم يطع التعليمات المشروعة أو لم يراع عمداً النصائح – المعلن عنها في مقر جلي من قبل ذو المجهود – المخصصة بسلامة الجهد والعمال على الرغم من إنذاره كتابة.

3- إذا استقر تتبعه سلوكاً سيئاً أو ارتكابه عملاً مخلاً بالشرف أو الأمانة.

4- إذا حدث من العامل عمداً أي إجراء أو تقصير يعني به تسجيل فقدان مالية بصاحب المجهود على إشتراط أن يصل ذو المجهود الجهات المخصصة بالحادث طوال أربع وعشرين ساعة من وقت علمه بوقوعه.

5- إذا استقر أن العامل لجأ إلى التزوير ليحصل على المجهود .

6- لو كان العامل محدداً أسفل الامتحان .

7- إذا غاب العامل دون علة مشروع أكثر من 20 يوماً أثناء السنة الواحدة أو زيادة عن 10 أيام متتابعة ، إلى أن يتقدم على الفصل تحذير كتابي من ذو الشغل للعامل عقب غيابه 10 أيام في الوضعية الأولى وانقطاعه خمسة أيام في الموقف الثانية.

8- إذا استقر أنه استغل مقره الوظيفي بأسلوب ضد القانون للاستحواذ على نتائج ومكاسب شخصية .

9- إذا استقر أن العامل نشر الأسرار الصناعية أو التجارية المخصصة بالعمل الذي يعمل فيه .

المادة الحادية والثمانون :
يحق للعامل أن يدع المجهود دون إخطار ، مع احتفاظه بحقوقه النظامية عامتها ، وهذا في أي من الحالات اللاحقة:

1- إن لم يقم ذو المجهود بالوفاء بالتزاماته العقدية أو النظامية الجوهرية تجاه العامل .

2- إذا استقر أن ذو الجهد أو من يمثله قد أدخل فوقه التلاعب وقت التعاقد بخصوص بشروط المجهود وظروفه.

3- إذا طلب منه ذو المجهود دون إستحسانه بفعل يتباين جوهرياً عن الجهد المتفق فوق منه ، وخلافاً لما تقرره المادة الستون من ذلك النسق .

4- إذا حدث من ذو المجهود أو من واحد من شخصيات عائلته ، أو من المدير المسؤول اعتداء يتصف بالعنف، أو سلوك مخل بالآداب صوب العامل أو واحد من أشخاص عائلته.

5- إذا اتسمت معاملة ذو الجهد أو المدير المسؤول بمظاهر من القسوة والجور أو الإهانة.

6- لو أنه في مركز المجهود عدم أمان هائل يتوعد سلامة العامل أو سلامته ، شريطة أن يكون ذو الجهد قد دراية بوجوده ، ولم يتخذ من الممارسات ما يثبت أن إزاحته.

7- لو كان ذو الشغل أو من يمثله قد صرف العامل بتصرفاته وعلى الأخص بمعاملته الجائرة أو بمخالفته محددات وقواعد الاتفاق المكتوب حتّى يكون العامل في الواضح هو ما أكمل الاتفاق المكتوب.

المادة الثانية والثمانون :

لا يمكن لصاحب المجهود إتمام وظيفة خدمية العامل جراء الداء ، قبل استنفاذه المدد المحددة للإجازة المنصوص فوق منها في ذلك النسق ، وللعامل الحق في أن يطلب بلغ عطلته السنوية بالمرضية.

المادة الثالثة والثمانون :

لو أنه الجهد المنوط بالعامل يجيز له بمعرفة زبائن ذو المجهود ، أو بالاطلاع على أسرار عمله ، جاز لصاحب المجهود أن يشترط على العامل ألا يقوم حتى الآن ختام الاتفاق المكتوب بمنافسته أو إفشاء أسراره ، ويجب لصحة ذلك الشرط أن يكون محرراً ومحدداً ، من إذ الزمن والمقر ونمط الجهد ، وبالقدر اللازم لتأمين تطلعات ذو الشغل المشروعة ، وفي جميع الظروف يقتضي ألا تزيد مرحلة ذاك الاتفاق على سنتين من تاريخ انصرام الصلة بين الشخصين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

العودة للأعلى
اتصل الان