قوانين و أنظمة العمل في المناجم و المحاجر حسب نظام العمل السعودي 2022 | العالميه للمحاماه
10 ب ميدان ابن سندر - القاهره -مصر 01061680444 info@alalameh.net

معلومات قانونية

هنا تجد أحدث أخبار وفعاليات العالميه للمحاماه

قوانين و أنظمة العمل في المناجم و المحاجر حسب نظام العمل السعودي 2022

قوانين و أنظمة الشغل في المناجم و المحاجر وفق نسق الجهد السعودي

الشغل في المناجم والمحاجر – محاماة نت

المادة الخامسة والثمانون في أعقاب المائة :

يشير إلى بالعمل في المناجم والمحاجر المقبل :
1- النشاطات المختصة بالبحث ، أو الكشف عن المعادن ، بما في هذا الصخور الكريمة ، أو استخراجها ، أو تصنيعها بالمساحة الصادر عنها الترخيص ، سواء أكانت المواد المعدنية ذات بأس أم سائلة.
2- الإجراءات المخصصة بتنجيم ترسبات المعادن المتواجدة على سطح الأرض أو في باطنها ، أو تركيزها أو تصنيعها بداخل منطقة الترخيص.
3- ما يلحق بالنشاطات المنوه عنها في الفقرتين 1 ، 2 من تلك المادة من أفعال التشييد وإقامة التركيبات والأجهزة .

المادة السادسة والثمانون حتى الآن المائة :

لا يمكن تشغيل أي فرد في المنجم أو المحجر لم يكمل الثامنة 10 من السن ، ولا يمكن تشغيل المرأة أيما كان سنها في أي منجم أو محجر.

المادة السابعة والثمانون عقب المائة :

لا يمكن السماح لأي واحد بالعمل في النشاطات التي يسري فوق منها ذاك الباب سوى حتى الآن فعل تحليل طبي كامل فوقه ، وثبوت لياقته الصحية للعمل المبتغى ويجب إرجاع ذلك التحليل دورياً ولا يمكن حفظ ملف العامل أي نفقه بدل الفحوص الطبية الضرورية .
ويحدد الوزير بقرار منه الظروف والمحددات والقواعد والمدد التي يلزم الالتزام بها .

المادة الثامنة والثمانون حتى الآن المائة :

لا تزيد ساعات المجهود الفعلية التي يمضيها العامل أسفل سطح الأرض على سبع ساعات في اليوم ، ولا يمكن إبقاء العامل في موضع المجهود سواء فوق سطح الأرض أو في باطنها مرحلة تزيد على عشر ساعات في اليوم . ولو كان المجهود في باطن الأرض فتشتمل على تلك الفترة الدهر الذي يستغرقه العامل للوصول من سطح الأرض والوقت الذي يستغرقه للعودة من باطن الأرض إلى سطحها.

المادة التاسعة والثمانون حتى الآن المائة :

يمنع دخول مقار الشغل وملحقاتها على غير العاملين فيها وعلى غير المكلفين بالتفتيش على المنجم أو المحجر ، والأشخاص الذين يحملون إذناً خاصاً من الجانب الخاصة.

المادة التسعون حتى الآن المائة :

على ذو الجهد أن يعتبر سجلاً خاصاً لقيد العمال وحصرهم قبل دخولهم إلى مقار الجهد وعند خروجهم منها.

المادة الحادية والتسعون حتى الآن المائة :

على ذو الشغل أو المدير المسؤول أن يحط قائمة بالأوامر والإرشادات المخصصة بالسلامة العامة.

المادة الثانية والتسعون حتى الآن المائة :

على ذو المجهود إستحداث نقطة إنعاش قريبة من موضع المجهود مجهزة بأدوات النجدة والإسعافات اللازمة ، وأن يكون بتلك النقطة أداة اتصال موقف ، بحيث تصلح للاستعانة بها على الفور، وأعلاه توظيف عامل فني مدير رياضي للإشراف على إجراءات الإنعاش والإسعافات الأولية.

المادة الثالثة والتسعون عقب المائة :

مع عدم الإخلال بحكم المادة الثانية والأربعين في أعقاب المائة من ذاك الإطار على ذو الجهد أن يعتبر في جميع منجم أو محجر يشتغل فيه خمسون عاملاً كحد أدنى موضعاً مناسباً يشتمل على حجرة مجهزة بطرق النجدة والإسعافات الأولية ، وأخرى للتمريض، إضافةً إلى حجرة أو أكثر لتحويل الملابس . أما في المناجم والمحاجر التي يقل عدد العمال في جميع منها عن 50 عاملاً وتقع في دائرة قطرها عشرون كيلو مترا فيجوز لصاحب الجهد أن يشترك في إستحداث موضع للإنقاذ والإسعاف في موضع وسط ، أو ينشئ مقراً للإنقاذ والإسعاف مستقلاً .
وللوزير تحديد وسائط الإغاثة والإسعاف وإجراءات الوقاية والتأمين في المناجم والمحاجر ، وأيضا مسؤوليات أصحاب الجهد وحقوق العمال وواجباتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

العودة للأعلى
اتصل الان